رواية ندم عاشق بقلم سلمى عماد الفصل الثامن 8

رواية ندم عاشق بقلم سلمى عماد الفصل الثامن 8



رواية ندم عاشق الفصل الثامن 8 هى رواية الكترونية من تأليف سلمى عماد سنعرض لكم الجزء او الفصل او البارت الثامن 8 من رواية ندم عاشق




رواية ندم عاشق بقلم سلمى عماد الفصل الثامن 8







رواية ندم عاشق الفصل الثامن 8




ميرا بغرور: و مراته
عشق بصدمه:ايه؟
مالك ببرود: انتي خطيبتي من كام شهر بس و مش هنتجوز دلوقتي قولتلك بعد سنه
ميرا :بس في حكم مراتك
مالك:بس مش مراتي 
ميرا:مين ديه
عشق:أنا...
قاطعها مالك:الخدامه الجديده مكان كريمه
عشق بصتله بصدمه و انكسار و بصت الأرض
ميرا: سنيه يا سنيه
سنيه:نعم يا ست هانم خديها للاوضه الخدم مكان كريمه
سنيه:امرك يا ست هانم
"'عشق صوبت نظرها لمالك اللي واقف ببرود'"
مالك لميرا:ماما فين
ميرا:خدت الدواء و نامت 
مالك ببرود:تمام أنا طالع انام
"سابها و مشي"
طلع الاوضه و اتصدم.....
****عند جميلة****
أنا هطلع انام تصبحوا على خير
كوثر اتفضلي يبنتي
"طلعت اوضه ساره"
ساره لجميله:انتي لأمتى هتفضلي ضعيفه كده و ملكيش شخصيه ليه مردتيش عليهم تحت
جميلة بدموع :أعمل إيه سكت
ساره بقوه:لازم تتغيري و تغيري شخصيتك و تبقى قويه و تهتمي بنفسك مش كل اهتمامك بيه و هو مش يستاهل اللي انتي بتعمليه ده و كمان كل ده لنفسك مش ليه بس و توريه أنك بحبهه و منغيره قويه 
جميلة مسحت دموعها :و قالت تصبحي على خير
سااره:هنبدأ من بكره انتي حلوه بس مش ظاهره جمالك  خليكي قويه بقى
جميلة :حاضر
****عند مالك****
اتصدم من وجود عشق بغرفته
عشق:ممكن أعرف إيه ده بدال ما أنت خاطب اتجوزتني ليه وايه خدامه ديه أنا مش خدامه أنا في كليه و قسم اداره اعمال بس موقفه الكليه بسبب عمي
مالك ببرود:هو انتي فاكره اني اتجوزتك لجمال عيونك مثلا؟
اكيد مش مالك الصياد اللي يتجوز أي حد منغير ما يعرفها
عشق بسخريه:بس انت اتجوزتني يا مالك الصياد طلقني حالا
مالك:هو أنا اتجوزتك علشان اطلقك؟
عشق:تقصد اي؟
مالك ببرود:ده عقد مضيتي عليه و ب مليون جنيه لو مدفعتيش الفلوس هتتسجني مثلا 4 5 سنين و موافق متدمفعيش الفلوس بس بأنك تشتغلي هنا خدامه لمده سنه و لو معملتيش بيه تتسجني خمس سنين,تابع
 بسخريه بارده:و اكيد مش هتجوز أي حد من الشارع
"صوت قلم صدع صوته في اركان الغرفه"
عشق بغضب و قوه:انت حقير و أنا اللي بحسبك بني ادم و هتساعدني طلعت احقر من عمي و مراته ,بعيون مليئه بالكره و الألم :أنا بكرهك
مالك بأعين مشتعله غضب مسكها من شعرها:و حياة ربي لأوريكي جحيم علي القلم و هندمك عليه و هتبقى أسوأ سنه عدت عليكي يبنت الشوارع يبيئه وهتلعني اليوم اللي شوفتيني فيه "زقها على الأرض جامد و اتخبطت في السرير اغمي عليها 
              ...........
فاقت على كوب ماء في وجهها و كان الفاعل" مالك"
تقومي تنضفي الاوضه دي مكان ما دخلتي بهدومك الزبالة دي و تلبسي لبس الخدم و الهدوم اللي جبتهالك هخصمها من مرتبك ما أنا مش هصرف عليكي
********
تسريع الأحداث تاني يوم صباحا 
عند جميله بيفطروا
***********
جميلة : أنا هسافر بكره الصبح
كوثر:ليه يا بنتي
جميله: جاتلي منحه تعليم بره و وافقت عليها
زين: منغير أذننا 
جميله بقوه: ليه و هو انت مالك انت واصي عليا؟
زين:احترمي نفسك و انتي بتتكلمي معايا
جميلة بقوه: و أن محصلش
" نظرت له بكره!!"
كوثر:خلاص حصصل خير هتسافري فين 
جميله:نيويورك
رايحه لمصيرك برجلك يا جميله🤦😂
هوب هوب هوب البارت خلص 
جميله هتبدأ حياه جديده يترى هتتاعمل معاها ازاي
و هل هتلاقى حياه سعيده هناك؟
عشق هتعرف تتعامل مع الوضع الجديد؟!


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -