رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10 بقلم ميرا ابو الخير

رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10 بقلم ميرا ابو الخير


رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10 هى رواية من كتابة ميرا ابو الخير رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10




رواية الوعد وعد وزين الفصل العاشر 10


وعد بتفوق بتعب:  ز زين. 
زين بخوف: مالك حاسه بايه ياقلبي تعبانه انادي الدكتور. 
وعد بجمود:  طلقني يا زين انا بكر"هك ومش عايزك في حياتي تاني. 
زين بصدمة: انتي بتقولي ايه. 
وعد بحزن من جواها: اه طلقني وروح عشان مامتك وملكش دعوه بيا. 
زين بتملك اعصاب:  وعدد متختبريش صبري حرام كده. 
وعد ببرود: برا. 
زين وقف ومش عارف يعمل ايه خرج وكله غضب. 
وعد بدموع وحزن:  دي امك يا زين لازم انا امشي عشانها وعشان مينفعش تختارني وتسبها هي. 
حطت ايديها علي بطنها بالم:  حقك عليا يابني بس ستك بتكر''هنا يا حبيبي هاخدك ونمشي من هنا. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند سعاد و غادة. 
:  انا عايز وعد. 
الاتنين بصدمه:  هو انت. 
:  اه ساعدوني اخدها وامشي. 
غادة بخبث:  انا موافقه. 
سعاد برفع حاجب:  وانا بس بشرط تاخدها وتغور بعيد عن ابني. 
: ههههه دا اعز الطلب. 
بيمشي وهو مبتسم بمكر. 
غادة:  زين لازم يكر"ه وعد عشان ميخفش علي موتها. 
سعاد: مستحيل دا عاشق ليها. 
غادة بغمز:  عندي خطه حلوة اوي. 
سعاد:  ارغي. 
غادة:  اوقعه في حبي. 
سعاد بسخريه:  جاموسه انتي اوي بقولك بيعشق وعد. 
غادة بمكر:  طب نعمل ايه. 
سعاد بتفكير: هقولك. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
وعد كانت بتحاول تقوم بطنها وجعتها سندت علي السرير. 
وعد بالم: ااه تعبانه ياترا فين زين دلوقتي. 
وقفت في الشباك لاقت يلي وراها. 
وعد بصدمه: ا انت مين. 
الشخص رفع مسدسه:  جاي اخد روحك. 
وعد غمضت عينها برعب وبصوت واطي نادت عليه. 
الشخص بسخريه: استشهدي يا حلوة. 
بيدوس علي الزيناد وبتخرج طلقه. 
وعد بتفتح عينها بتنصدم وقلبها بيقع بتلاقي يلي حضنها واخد الطلقه مكانها وعد وعينها كلها دموع: ز زين. 
زين الد"م غر"قه وو..... 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل 
صفحتنا على الفيسبوك من هنا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -