رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم ملك يسري

رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم ملك يسري


رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33 هى رواية من كتابة ملك يسري رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33


رواية جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الاول 1 بقلم ملك يسري


جحيم قاسي ملاك وزين الفصل الثالث والثلاثون 33


حسين بخوف : اخويا مالك 
هايدي بخوف: بابا علشان خاطري فوق انا اسفه والله فوق والنبي
حسين بغضب:اطلب الدكتور بسرعه يااسد
اسد: حاضر يابوي
اسد راح بسرعه طلب الدكتور والدكتور جه
الدكتور:لو سمحتو اطلعو بره علشان اعرف أكشف عليه
الكل طلع وساب الدكتور مع ابراهيم في الأوضه بعد فتره خرج الدكتور
حسين :طمني يادكتور اخويا عامل اي
الدكتور:لازم يتنقل مستشفى حالا والا الحاله هتبقي في خطر
حسين بغضب:مستني ايه اطلب الدكتور بسرعه
الدكتور بخوف:حاضر 
طلب الدكتور الإسعاف والاسعاف جات وخدت ابراهيم وراحت المستشفى
هايدي كانت لسه هتروح معاهم 
صافيه بغضب:انتي راحه فين امشي اطلعي علي اوضتك 
هايدي بدموع:ماما علشان خاطري خليني اروح مع بابا والنبي
صافيه:متقوليش امك انا مش امك بعد الي انتي عملتيه ده اعتبري امك ماتت ابوكي لو حصله حاجه هتبقي انتي السبب انتي فاهمه يلا اطلعي علي اوضتك
هايدي:ماشي بس طمنيني والنبي
صافيه:حايفه عليه اوي وماخوفتيش لما عملتي مصيبتك السوده دي 
حسين: يلا ياصافيه الإسعاف جات
صافيه:حاضر ياخويا
ابراهيم راح المستشفى ودخل الاوضه بتاعت الكشف الكل كان واقف بره خايف عليه وحسين كان بيبكي لاول مره لانه مكنش بيعتبر ابراهيم اخوه كان بيعتبره كل حاجه
بعد ساعه الدكتور خرج من اوضه الكشف وكان علي وشه ملامح الحزن
اسد :عمي في اي يادكتور
الدكتور: للأسف عنده تضخم في القلب ولازم يدخل العمليات فوراً والا ممكن نفقد المريض بس 
حسين:بس اي يادكتور
الدكتور:نسيه نجاح العمليه 50٪
صافيه اول مسمعت كده اغم عليها 
ملاك بخوف:مرات عمي ؟؟؟؟؟

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل 
صفحتنا على الفيسبوك من هنا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -