رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18 بقلم اسماء السرسي

رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18 بقلم اسماء السرسي


رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18 هى رواية من كتابة اسماء السرسي رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18


رواية صفقة زواج اريج ويوسف بقلم اسماء السرسي



رواية صفقة زواج اريج ويوسف الفصل الثامن عشر 18


جلنار بجمود': انا لو ساعدتك وجبتلك اريج هتديني الفديو واي نسخه عاملها غيره 

مازن: اممم.. موافق بس بعد م اشرحلك هتعملي ايه بالظبط 

عند يوسف 

كانت اريج فاقت ودخل 

يوسف وهو بيفتكر كلام الدكتور انه هي اتعرضت لكميه كهربا شديده في جسمها ودا اثر شويه ع العقل بتاعها ولكن مع المتابعه ممكن تتحسن شويه 

يوسف وهو بيقعد ع الكرسي وبيمسك ايديها وبيتكلم بنبره اكنه هو السبب فى كل اللي حصلها: اريج... 

اريج وهي بتفتح عنيها بصعوبه وقعدت تبربش كذا مره: يو... يوسف 

يوسف بحزن: اسف 

اريج وهي بتودي راسها الناحية التانية: انت عارف مين عمل كده عشان كده جاي تعتذر بالنيابه عن السنيوره بتاعتك طلما انت بتحبها كده مش راضي تطلقني لييه 

يوسف وهو بينفض ايديها بغضب: هوووو كللل حاااجه طلاالق طلللالق طلااااق هووو مفيش حاجه ع لسااانك غيررره اناااا زهقتتتت 

اريج بدموع: طلما انت زهقت مني كده طلقني ي اخي انا مبحبكش هو بالعافيه صوت كف نزل علي وشها 

يوسف بتحذير: اول واخر مره تتكلمي معايا بالاسلوب دا ي اريج تمام وطلما انتي مش عاوزاني تبقي ترجعي زي م كنتي خدمه عندي واحده يتيمه ملهاش حد 

اريج بصدمه: انت بتعيرني!!؟؟ 

يوسف: سميها زي م تسميها وانا انضرب ميه جز'مه ع وشي اني جيت واتكلم مع واحده زيك تربيه شوارع 

اريج بقوه: طلما اللي زي مبتقول تربيه شوارع ما تسيبها وروح لبنت البشوات ماسك فياا ليييه بتحبني مثلا 

يوسف بحزن وابتسم بسخريه: انت عمرك م هتفهمي وسابها ومشي 

اريج بغضب جابت الكوبايه اللي جمبها وحدفتها ع الارض اتشدشت ميه حته 

اريج بغضب: اااااااااه... ماشي ي يوسف ان م خليتك انت اللي تيجي عشان تترجاني ارجعلك ميبقاش اسمي اريج 

جلنار وهي كانت بتصنت ع كلام يوسف واريج 

جلنار وهي بتبتسم بخبث: اول خطوه جت من عندك ي ريجو الخطوه التانيه هي عند مازن 

عند يوسف وهو بينادي ع جلنار 

يوسف وهو بيطلع السلم: جلناااار.... جللنااار وفتح باب الاوضه  

يوسف بستغراب: راحت فين دي  .. وبعد كده سمع صوتها وهي بتغني طلع وبصلها 

يوسف بغضب: اللله.. الللله.. الواحد بيقتل القتيل ويمشي في جنازته ولا اكنه عمل حاجه 

جلنار بتوتر: في اي يبيبي انت بتقول كده ليه 

يوسف وهو بينزل وبيمسكها من شعرها بغضب 

جلنار بصريخ: اااه يوسف بتعمل ايه 

يوسف بغضب وهو بيلطشلها بالاقلام: انتتتي ايييي شطااانه بتبوظي الفيش وتحاولي تقتلي اريج وبكل بجاحه داخله تغني انتي اييي 

جلنار وهي بتزقه بغضب: طلمااا خااايف عليهااا اوووي كده وبتحبهاااا بتتجوزنييي ليييي 

يوسف بغضب: وانتييي ماالك بحبهاا بكرهاا داا شئ ميخصكيش وااااه يستي بحبهااا واتجوزتك عشان اخليها تغيررر وانتي بعد عملتك دي ملكيش قعااد معااياا تاني 

جلنار بصدمه: يعني ايه 

يوسف ببرود: يعني هنطلق!! 

جلنار بغضب وهو راحه تضربه: ااه ي وا، طي ي غشا، ش 

يوسف وهو بيزقها بعيد: جلنار انا لحد دلوقتي ساكت ومش راضي اتكلم 

جلنار بغضب: نفسي اعرف فيهااا اي احسن منييي فيهااا اي 

يوسف وهو بيقرب منها: اقولك فيها ايه اريج انسانه نضيفه مش زيك كل يوم في حضن واحد علي الاقل مش كل يوم سهر وسكر وانا اول م اختار ام لاولدي تكون اريج انسانه تربيهم علي الاخلاق مش زيك معدومه الاخلاق مش عارفه تربي نفسها قبل م تربي ولادي 

جلنار بغضب وبسخريه: طب بالمناسبة متشكرش فيها اوي كده احسن قلبك يتكسر اول م تعرف ان مراتك المصون في حضن واحد تاني غيرك في المستشفى 

يوسف بغضب: انتي بتقولي ايه 

جلنار بخبث: روح.. روح شوف بنفسك 

يوسف بص عليها بغضب ومشي 

جلنار بغضب وهي بتمسك الفون: الو يوسف دلوقتي رايح المستشفى وقفلت الفون 

جلنار بشر: انا مكنتش عاوزه أاذيك ي يوسف بس انت اللي هتطريني اعمل كده.... 

عند اريج 

اريج رقده ع السرير بتعيط من اول م يوسف مشي لقت اللي داخل عليها وبيتكلم بخبث: ريجو.. حياتي 

اريج رفعت عنيها وبصت بصدمه وكلامتها طلعت بالعافيه: م.. م. م.. ا.. ماز.. مازن 

مازن وهو بيقرب منها: احلي كلمه سمعتها دلوقتي مازن... ياااه وحشتيني ي جوجو

اريج بخوف: انت عاوز ايه دلوقتي 

مازن بخبث: عاوزك نكمل خططنا انك تجبيلي اوراق صفقه اليونان اللي هي السبب انك تتجوزيه 

اريج بخوف: والله انا بحاول والله وهجبهم بس.. بس متحولش تأذي  اختي هي ملهاش زمب 

مازن وهو بيحسس ع شعرها وبيتكلم بنبره تملك: تجبيها بسرعه عشان نتجوز وتكوني ليااا هه وبعد كده اتغيرت نبره صوته واتكلم بصوت هامس يرعب.. اوعي تكوني حبيتيه ي جوجو 

اريج وهي بترتعش من كتر الخوف: لا.. لا.. لا.. محبتوش.. محبتوش 

مازن وهو بيطبطب ع خدها: شطوره.. شطوره يروحي 

مازن وهو بيحضنها: احضنيني 

اريج بخوف: ح.. حاضر وحضنته 

مازن بخبث  هتوحشيني ي جوجو 

يوسف وهو بيدخل في نفس اللحظة اللي مازن كان حاضن اريج فيها 

يوسف بصدمه وقد تأكد من كلام جلنار واخذ الشيطان يوسوس له 

يوسف بغضب: ارييييج... 


انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -